facebook
17/تموز/2018, الثلاثاء

الدراسة في استراليا

مشرف

تختلف تجربة الدراسة في الخارج من شخص لآخر لعوامل عدة و لكن أهم هذه العوامل المغيرة هو مكان الدراسة ، و لذلك يسعى طالب العلم في البحث عن المكان المناسب . أحد أفضل الأماكن لخوض تجربة الدراسة في الخارج هي استراليا لامتلاكها العديد من المميزات و المواصفات التي تجعلها ثالث أكبر وجهة للدراسة في الخارج على مستوى العالم . ففي عام 2017 تم تقدير عدد الطلاب الدوليين بعدد يقارب 480,000 طالب دولي في دولة عدد سكانها 24 مليون نسمة . تعتبر استراليا مقراً للتميز الأكاديمي و موطناً لأفضل الجامعات و المعاهد التي تتميز بتقديم تعليم عالي الجودة حيث تحتل 37 جامعة استرالية مكانها بين قائمة أفضل الجامعات في العالم حسب تصنيف QS لعام 2018 . كما أنها تشتهر بامتلاكها أحد أفضل النظم التعليمية الرائدة على مستوى العالم .  تقدم المؤسسات في استراليا مجموعة واسعة من التخصصات يبلغ عددها 22,000 دورة تدريبية ، لذلك يمكن للطالب بسهولة العثور على المجال الذي يرغب في دراسته . 5 من أفضل 30 مدينة ملائمة للطلاب على مستوى العالم هي مدن استرالية ،  و تحتل مدينة ملبورن الاسترالية المركز الثالث بين أفضل 100 مدينة للطلاب في العالم تسبقها مدينتي لندن و طوكيو فقط ، بينما تحتل العاصمة سيدني المركز التاسع حسب قائمة عام 2018 . لا يتم اختيار استراليا كوجهة لتميزها الأكاديمي فقط و لكن لمرونة الجامعات و تعاملها المراعي مع طلابها حيث تسمح بفرصة العمل بدوام جزئي لعدد ساعات محدد ، و لبيئتها المرحبة و طبيعة سكانها الودودة التي يخلق مجتمعاً آمنا متقبلاً لجميع الطلاب من شتى بقاع الأرض . كما أن تنوعها الثقافي و مناظرها الطبيعية الساحرة تجعل تجربة الدراسة في استراليا تجربة استثنائية لا مثيل لها .